قطوف الجُمان



SocialTwist Tell-a-Friend

التاريخ :19/01/2019

 

 

مقارنة حركة أسعار العملات الرئيسية مقابل

 الدينار الكويتي والدولار الأمريكي خلال العام 2018 

إعداد : مركز الجُمان للاستشارات الاقتصادية

 

   ارتفع الدولار الأمريكي بمعدل  طفيف بلغ 0.51% مقابل الدينار الكويتي خلال العام 2018، بينما تباين أداء العملات العالمية التي يتعرّض لها هذا التقرير مقابل الدينار الكويتي والدولار الأمريكي على النحو التالي:

1. اليورو: انخفض اليورو مقابل الدينار الكويتي بمعدل 3.7%، في حين تراجع بمعدل أعلى مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 4.3%.

2. الفرنك السويسري: ارتفع الفرنك السويسري مقابل الدينار الكويتي بمعدل 0.4%، في حين ارتفع مقابل الدولار الأمريكي بنسبة أقل بلغت 0.1%.

 

3. الين الياباني: ارتفع الين الياباني بمعدل 2.9% مقابل الدينار الكويتي، في حين ارتفع بنسبة أقل بلغت 2.3% مقابل الدولار الأمريكي.

 

4. الجنيه الاسترليني: انخفض الجنيه الاسترليني بمعدل 5.0% مقابل الدينار الكويتي، لكنه انخفض بنسبة أعلى مقابل الدولار الأمريكي، وذلك بمعدل 5.8%.

 

5. متوسط العملات الأربع: (اليورو، الفرنك السويسري، الين الياباني، الجنيه الاسترليني) تراجع متوسط الحركة للعملات الأربع بمعدل 1.4% مقابل الدينار الكويتي، في حين تراجع ذلك المتوسط بنسبة أعلى بلغت 1.9% مقابل الدولار الأمريكي.

 

ومن خلال المؤشرات والقراءات أعلاه، يمكن استنتاج بعض المعطيات، وذلك على سبيل المثال لا الحصر .. كالتالي:

 

1. تناسق اتجاه حركة كلاً من الدينار الكويتي والدولار الأمريكي مقابل كلاً من الجنيه الاسترليني واليورو، وذلك على نمط السياق العام منذ سنوات طويلة، حيث انخفض الاسترليني واليورو مقابل الدينار والدولار، كما تناسق أيضاً حركة كل من الفرنك السويسري والين الياباني مقابل الدينار والدولار، ولو بالاتجاه المعاكس، حيث ارتفع الفرنك والين مقابل الدينار والدولار، علماً بأننا سنحاول لاحقاً تفسير الحركة العكسية لسلوك الدينار والدولار مقابل الاسترليني واليورو من جهة، والفرنك والين من جهة أخرى.

 

2. نظراً لارتفاع الدولار الأمريكي في عام 2018 مقابل الدينار الكويتي، فقد كان متوقعاً أن تنخفض العملات الرئيسية الأخرى مقابل الدينار الكويتي، حيث كان الانخفاض فقط في اليورو والجنيه الاسترليني، بينما ارتفع الفرنك السويسري والين الياباني مقابل الدينار الكويتي، وأيضاً مقابل الدولار الأمريكي، ولو بنسب منخفضة أو طفيفة كما أسلفنا، وقد يرجع "اختلال المعادلة" إلى تحول الين الياباني والفرنك السويسري إلى ملاذ آمن للمضاربين والمستثمرين على خلفية حرب التجارة العالمية واضطرابات أسواق المال، خاصة خلال الربع الرابع 2018، والذي عزّز من قوة العملتين على حساب معظم العملات العالمية الرئيسية، والذي انصرف بالتبعية على الدينار الكويتي.

 

3. بلغ متوسط التغير في هامش حركة العملات الأربع مقابل الدينار الكويتي 29%، }1.91/(1.35–1.91){، مما يمكن تفسيره بأن الدولار الأمريكي يشكل 71% من وزن سلّة العملات العالمية الرئيسية المكونة للدينار الكويتي خلال العام 2018،  (29 – 100)، وذلك بشكل تقريبي وأولي.

 

4. انخفضت العملات الأربع (اليورو، السويسري، الياباني، الإسترليني) في المتوسط مقابل الدينار الكويتي بمعدل 1.4% بينما انخفضت بنسبة أكبر مقابل الدولار الأمريكي، وذلك بمعدل 1.9%، وهو تحرك طبيعي حسب السياق التاريخي المعهود لسنوات طويلة.

 

5. إن النقاط المستخلصة من التحليل أعلاه لا تعتبر حقيقة كاملة رغم وجاهتها والجهد الكبير المبذول في استخلاصها، حيث لا تتوافر كامل البيانات والمعلومات لاستنتاج حقائق قاطعة فيما يتعلق بالعلاقة الدقيقة ما بين الدينار الكويتي والدولار الأمريكي، وكذلك علاقة العملتين بالعملات العالمية الرئيسية الأربع التي تناولها هذا التقرير.

 

 

e – mail: info@aljoman.net                    website: www.aljoman.net